مقالات

من وحي الواقع.../الوزير السابق محمد فال ولد بلال

أحد, 03/22/2020 - 20:32

بات من الواضح أنّ فيروس الكورونا COVID-19 جاء تحديا لإنسان اليوم المغتر بما وصل إليه من تمكُّن وتمكين وقوة... هذا الإنسان المتجبِّر الذي طوّر العلوم والتقنيات، وصنع الروبوهات، واختزل المسافات، وضاعف الاكتشافات، وعمّر الارض بالناطحات، وغزى الفضاءات، وأذلّ المحيطات،،، هاهو الآن كائن من أصغر الكائنات لا يُرى بالعين المجردة يقف في وجه كبريائه وجبروته وغطرسته وغروره ليضربه ويهزمه،،، هاهو يعطل نشاطاته، ويُفشل مخططاته، ويُلزمه البقاء في بيته مقهورا مدحورا.. ضاقت الأرض بما رحبت على اترمب وميركل وماكرون وكونتي واليهودي والصيني والإسباني وغيرهم .. وبات الكل ينظر إلى السماء نظرة خوف وهلع وطمع..

الإطار التاريخي لحركة 16 مارس/محمدو ولد إشدو

خميس, 03/19/2020 - 18:41

كانت موريتانيا عشية الذكرى الخامسة عشرة لاستقلالها في نوفمبر 1975 تجتاز بنجاح منعطفا فارقا في تاريخها الحديث حين أعطت استقلالها الوطني مضمونا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وثقافيا وعمرانيا تبلورت خطوطه العريضة بجلاء إبان مهرجان الشباب العظيم في أغسطس سنة 1974، فقامت بمراجعة اتفاقيات التبعية المذلة لفرنسا، وخرجت من منطقة الفرنك وضربت عملتها الوطنية (الأوقية) وأممت صناعة استخراج المعادن والبنوكَ، ودعمت المواد الأساسية (سونمكس) والأدوية (فارماريم) ورعت الصناعة (مصنعي السكر وتكرير النفط) والزراعة (سهل امبوريي) ..الخ.

كلمة صادقة في المدير العام لإذاعة موريتانيا/خدي محمد عبد الله

ثلاثاء, 03/10/2020 - 16:44

المدير العام لاذاعة موريتانيا محمد الشيخ ولد سيد محمد شخصية وازنة وموثرة في المشهد الوطني.
 وليس هذا وليد الصدفة؛ فالرجل قامة اعلامية كبيرة لها تاريخها المعروف مع القلم.
 أضف الى ذلك خلفيته الفقهية والفكرية، وله كاريزما نادرة وشخصية قوية.
 وهذا ما أدركه صناع القرار في  البلد؛ فنال ثقتهم وحملوه الأمانة، فكان ولا زال عند حسن ظنهم، فأحسن الادارة والتدبير

طوارئ كورونا وجدلية الدوافع/أحمد أبو زهري

ثلاثاء, 03/10/2020 - 10:41

استطاع فيروس كورونا جذب انتباه رئيس السلطة، ودفعه لإصدار مرسوم رئاسي، يقضي بإعلان حالة الطوارئ، في جميع أراضي السلطة الفلسطينية لمدة شهر، تبعه قرارات صارمة من رئيس الحكومة في رام الله محمد اشتية، بتعطيل المدارس، والجامعات، ورياض الأطفال، مع إبقاء احتمالية إغلاق المعابر الحدودية كافة مع دول العالم، وإغلاق كامل للمناطق السياحية والدينية.

فهل حجم الإصابات من حيث الأعداد والانتشار يفرض الدخول في وضع طوارئ؟! أم أن هناك ظروفا وأسبابا أخرى تدفع السلطة لاتخاذ هذا القرار المفاجئ؟! وما هذه الانتقائية في مواجهة المهددات الخارجية؟!

إلى المشرفين على برنامج "أولوياتي"/الديماني محمد يحي

ثلاثاء, 03/10/2020 - 10:16

واحد وأربعون مليار أوقية، موجهة بالكامل؛ مباشرة أو بشكل غير مباشر، إلى الطبقات الهشة
والمعوزين.
مبلغ ضخم، سيساهم بلا شك، إذا ما تم صرفه وفق المرسوم له، في تخفيف معاناة فقراء البلد ومحتاجيه؛
بل سيساهم، بشكل كبير، مع الزمن، ووفق ضوابط الجد، في قطع المسافة التي تفصل غالبية الشعب عن
مستوى الطبقة الوسطى، التي تشكل الدعامة الأهم والمؤشر الأوضح لتقدم البلاد وازدهارها.
أولويات نبيلة رصد من أجلها هذا المبلغ الكبير؛ تطبيقا لبرنامج "تعهداتي" الذي بشر به فخامة رئيس
الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، في حملته الانتخابية، ونال على إثره ثقة الشعب.

دعاة لا قضاة/الأستاذ الحسن مولاي علي

ثلاثاء, 03/10/2020 - 10:05

ذاك كتاب فريد في عنوانه وموضوعه، ألفه المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، حسن الهضيبي رحمه الله؛ وقد واجه به نابتة التشدد، وبواكير التطرف التي تمثلت في الانعكاسات الخطيرة للمقتلة الرهيبة التي اقترفها عبد الناصر ورفاق السوء معه، في كوكبة من كبار العلماء والدعاة والمؤلفين المنتمين إلى الجماعة؛ كان في مقدمتهم صاحب كتاب "الظلال" سيد قطب، ومؤلف"التشريع الجنائي في الإسلام" عبد القادر عوده، وعشرات آخرون؛

8 من مارس..العيد الدولي للمراة/أمته بنت الحاج

أحد, 03/08/2020 - 09:12

تحتفل نساء العالم اليوم بذكرى عيد المرأة تحت شعار "أنا من جيل المساواة :إعمال حقوق المرأة "، وتخلده بلادنا تحت شعار : " أنا من جيل الإنصاف : نعم لحقوق المرأة "وهي مناسبة لتقديم كامل التهاني للنساء العربيات والافريقيات ولنساء العالم كله وللنساء في وطننا الحبيب .
كما انتهز الفرصة  لتقديم احر التهاني للسيدة الاولى مريم بنت فاضل ولد الداه على مجهوداتها الكبيرة والمشهودة في مجال العمل الانساني والاجتماعي ، والتي نعول  عليها كثيرا في مجال المناصرة والدعم المعنوي .

صرخة..!!/خدي محمد عبد الله

جمعة, 02/28/2020 - 10:10

يعاني المتعاونون في إذاعة موريتانيا من أوضاع مزرية مادية ومعنوية فمن حيث الرواتب لاتصدق أن راتب أحد الصحفيين أو الفنيين لايتجاوز سقفه الأعلى 4000أوقية وهو مبلغ لم يعد يرضى به عامل منزل أو نظافة لايمتلك أي شهادة ورغم هذا الوضع المادي المزري هناك وضع معنوي أكثر صعوبة يتمثل في التهميش التام فالمتعاون ليس لديه أبسط الحقوق التى أقرتها المنظمات الدولية للشغل إذ يمكن الإستغناء عنه بمجرد قطع راتبه الزهيد فلا شييء يربطه بالمؤسسة التي خدمها بكل جد واجتهاد وأفنى زهرة شبابه في خدمتها ..  

المتعاونون...وبلغ السيل الزبى!/الإعلامي الهادي بابو عموه

خميس, 02/27/2020 - 09:22

من هنا بدأ تحرك العمال غير الدائمين بالمؤسسات العمومية بعد تعميم الوزير الأول اسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا، "أن تراجع المظالم يبت فيها بالعدل.. "وإنطلاقا من ذلك وجب تبيين ما يستحق التبيين،وهو أن هؤلاء العمال هم القوة الحية للمؤسسات العمومية التي تقدم للحكومة وصاحب الفخامة رئيس الجمهورية يعرف ذلك من خلال الندوات والتغطيات الإخبارية منذ توليه مقاليد الحكم في البلاد، كما تواكب النشاطات أولا بأول، ويعمل المعتاونون بجد وإخلاص في العمل وبمثابرة ...

ولد محم يكتب:لا بديل عن الدولة وإن طال السفر

ثلاثاء, 02/25/2020 - 13:23

فكل أشكال التنظيم والانتظام لفترة ما قبل الدولة الوطنية، وأهمها نظام القبيلة، لم تعد تلبي حاجات الانسان الموريتاني ولا تحقق مطامحه في الأمن والصحة والتعليم والخدمات، ناهيك عن علاقاته بالمحيط والعالم من حوله، كما أن إساءة استخدامها من طرف الأنظمة المتعاقبة وهيمنتها على الحقل السياسي في فترات معينة وضعها في مواجهة الدولة أكثر، وخلق منها نقيضا لها ولمؤسساتها، وهو ما يستدعي منا إدراكا قويا وعملا مكثفا بغية تعزيز الدولة ونظامها الجمهوري ومؤسساتها، وحصر الولاء لها وحدها، ويستدعي كذلك من الدولة أن تعمل على خلق الظروف التي تضمن ذلك من توفير للعمل الشريف لكل مواطنيها وتطوير وتوسيع شبكة الخدمة الوطني

الصفحات

وكالة المنارة الإخبارية