فرنسا تزيد عدد قواتها مقابل قيادة موحدة في الساحل

ثلاثاء, 01/14/2020 - 10:09

قال الخبير الفرنسي في الشؤون العسكرية جان مارك تانجي: إن قمة بو خرجت بالتوافق على تنسيق أكبر على مستوى القيادة حيث يتم التخطيط والإعداد للعمليات بشكل مشترك في إطار قيادة موحدة لقوّة برخان وقوة الساحل المشتركة يتقاسم فيها الطرفان طاولة واحدة ويعملان بشكل مشترك بما لدى كل طرف من أوراق القوة.

وقال تانجي: -في مقابلة مع إذاعة فرنسا الدولية- إن مثل هذا "القيادة الموحدة" هي المقابل الذي حصلت عليه فرنسا حتى تزيد تعداد قواتها بواقع 220 جنديا. وقال إن مقر القيادة الجديدة قد يكون في غاوه حيث توجد قاعدة تكتيكية لفرنسا مجهزة بشكل جيد كما يمكن أن يكون في انجامينا حيث توجد القيادة المركزية لقوة برخان.  

وكان قادة مجموعة الخمسة للساحل قد عقدوا قمّة في مدينة بو مع الرئيس الفرنسي وخرجت القمة بالتأكيد على استمرار القوة الفرنسية وتعزيز بــ220 جنديا جديدا بالإضافة إلى التركيز على القطاع الأوسط للعمليات في الساحل حيث توجد مالي والنيجر وبوركينافاسو الأكثر تضررا خلال السنوات الأخيرة من الهجمات.

وكالة المنارة الإخبارية