موريتانيون عالقون بالسنغال يناشدون السلطات السماح لهم بالعودة من وضهم المأساوي(صور)

أربعاء, 03/25/2020 - 16:31

ناشد موريتانيون عالقون في السنغال السلطات الموريتانية، بالتدخل للسماح لهم بالعودة إلى موريتانيا، واصفين الوضعية التي يعيشونها حاليا في الأراضي السنغالية بالمأساوية.

طالب هؤلاء المواطنين الموريتانيين العالقين على الحدود الموريتانية  السنغالية في اتصال هاتفي ب"وكالة المنارة الإخبارية" أنهم الأطفال والنساء والشيوخ،يطالبون السلطات العليا بموريتانيا بفتح الحدود أمامهم للدخول، مؤكدين استعدادهم للحجر الصحي مهما بلغ ذلك من ثمن.

وأضاف المتحدث بإسم العالقين زوال اليوم في اتصال بموقع "وكالة المنارة الإخبارية" أن السلطات السنغال تطاردهم وتضربهم وفق تصريحه.

ويريدون من سلطات بلدهم فتح الحدود اتجاههم، مؤكدين أنهم عاجزون مثل الطلاب والمرضى الذين كانوا يتابعون في مستشفيات داكار.

 

وشدد هؤلاء العالقين أن النقل إلى سنغال تم إغلاقه بالكامل، في وقت يشاهدون عبارة روصو تصلهم يوميا لحمل السيارات والمعدات مطالبين بحملهم على وجه السرعة إلى بلدهم موريتانيا وحجزهم 14 يوما. ويقدر عدد الأشخاص العالقين في السنغال بالعشرات، ومن ضمنهم طلبة، وتجار، وأشخاص مسنون، كما أن من بينهم نساء كذلك...

وكان الرئيسان الموريتاني محمد ولد الغزواني، والسنغالي ماكي صال، قد اتفقا على إغلاق الحدود بين البلدين، كإجراء احترازي، ويشمل القرار حظر أنوع التبادل وعبور الأشخاص بين البلدين باستثناء شاحنات نقل البضائع.

بقية الصور : 

وكالة المنارة الإخبارية