وزير التهذيب الوطني يعلق على التقويم ويؤكد فتح باب التشاور مع النقابات

أربعاء, 02/24/2021 - 22:10

قال وزير التهذيب الوطني والتكوين والإصلاح محمد ماء العينين ولد أييه إن القطاع فتح باب التشاور مع نقابات التعليم –خلال الأيام الماضية- بهدف إيجاد صيغة توافقية لإجراء تقويم الكوادر التربوية في موريتانيا.
 

وأكد الوزير –خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي للحكومة- أن رفض المعلمين للتقويم نابع من تحفظات حول طبيعته والطريقة المعتمدة، مشيرا إلى أن الوزارة تواصلت مع النقابات، وعاكفة على صيغة جديدة للتقويم تأخذ بالاعتبار هذه التحفظات، على أن يطلق في أقرب وقت، حسب تعبيره.

 

وأضاف الوزير أن التقويم الذي تنوي الوزارة إجراءه يهدف للوقوف على النواقص في تكوين الكادر التربوي والتغلب عليها.

وأعلنت بعض نقابات التعليم رفضها للتقويم الذي كان مقررا نهاية الشهر الجاري، متهمة الوزارة بأنها لم يراعي المقترحات التي قدمتها حول آلية تنظيم هذا التقويم.

وكالة المنارة الإخبارية