والي ولاية اترارزه يصل اركيز للإطلاع على الأوضاع الأخيرة

خميس, 09/23/2021 - 14:44

وصل والي ولاية الترارزة مولاي إبراهيم ولد مولاي إبراهيم اليوم الخميس إلى مدينة الركيز، للإطلاع على الأوضاع فيها بعد نحو 24 ساعة من الاحتجاجات التي عرفتها المدينة، وأدت لتخريب عدة مقار حكومية.

 

كما وصلت المدينة تعزيزات أمنية، فيما أوقفت وحدة شرطة مكافحة الشغب التي وصلت المدينة العشرات من السكان.

 

ومن بين التعزيزات الأمنية التي وصلت المدينة الواقعة في ولاية الترارزة، قوات من الدرك، وأخرى من الحرس، فيما أعلنت وزارة الداخلية عن فتح تحقيق في الأحداث، مؤكدة أنه "سيتم اعتقال ومحاسبة كل الضالعين فيها من قريب أو من بعيد طبقا للنظم والقوانين المعمول بها".

 

وشددت الوزارة على أن "الدولة لن تتردد في معاقبة كل من تسول له نفسه الإخلال بالأمن والسكينة العامين".

وكالة المنارة الإخبارية