أحد ابناء ذوي الاحتياجات الخاصة يكتب عن واقعهم المسيء/محمد فال الأمان اعبيدي

خميس, 12/23/2021 - 21:05

انطلقت أمس 22/12 ورشة لتكوين أعضاء المجلس الوطني متعدد القطاعات المكلف بترقية ذوي الاحتياجات الخاصة .. تبحث الورشة الحقوق الاجتماعية والاقتصادية والسياسية لهذه الشريحة ..

وبوصفي من أبناء هذه الشريحة , ومن أصحاب الشهادات العاطلين .. أتمنى أن تخلص الورشة إلى مخرجات ذات قيمة .. تنعكس إيجابا على عموم أفراد هذه الشريحة , كما أرجو أن تمكن حملة الشهادات خاصة من حقوقهم في التوظيف .
فتمثيل هذه الشريحة في المناصب ما زال ضعيفا , وحظهم في التعيين مفقود رغم استحقاقهم المعرفي والاجتماعي .

لقد آن الأوان لإعادة هيكلة وتنظيم الهيئات المعنية بهذه الشريحة .

إن ثلاثية الحقوق : (الاجتماعية , الاقتصادية , السياسية) لن يصل إليها أبناء هذه الشريحة العريضة من المجتمع إلا بإرادة سامية , وآمل أن تكون هذه الإرادة السامية هي التي دفعت وزارة العمل الاجتماعي لإطلاق الاستراتيجية الخمسية (22 -26) نهاية أكتوبر الماضي .

من غير اللائق أن تظل الجهات الوصية تتغنى باكتتاب يتيم لعدد محدود جدا من ذوي الاحتياجات الخاصة مضت عليه سنوات عدة .

أليس من حقنا أن نتساءل لماذا لا يتم تعيين حملة الشهادات من هذه الشريحة , وخاصة في مجالس الشباب , والفتوى , والاقتصادي والاجتماعي , أو مستشارين , أو مكلفين بمهام , ولم لا يكون هناك تمييز إيجابي في المناصب السياسية .. بتخصيص مقاعد وطنية في الانتخابات مثلا ؟

#تعهداتي_بصيص_أمل 

محمد فال / الامانه / اعبيدي

القسم: 

وكالة المنارة الإخبارية